966560015094 - 966560015650 - 966560058996 - 0112361070

السفر إلي دبي

السياحة فى دبى من خلال الوجهات السياحية الساحرة بها , فتعد دبى أهم المدن السياحيه على مستوى العالم , فهى تقع على الساحل الشرقي لشبه الجزيرة العربية فى الجزء الجنوبي الغربي من الخليج العربي، و تتميز دوله دبى بتنوع ثقافاتها وبجمال أهلها ودفئهم وترحابهم بجميع السياح القادمين إليهم من مختلف أنحاء العالم مما يجعل السياحه فى دبى أحد أهم مصادر الدخل القومى للدوله وأهم ما يميز الشعب الأماراتى هو الأصاله والعراقه إذ يتمسكون بتراثهم القديم ويفتخرون بجذورهم الأوليه ويتباهون بها وسط العالم بأسره وتتميز دبى بصحاريها الواسعه وشمسها الساطعه وشواطئها الخلابه فهى تحتوى علي العديد من الفنادق الشاقهة التى يوجد بها العديد من المولات التسويقية والاسواق السياحيه التى تعتبر مصدر رئيسى لجذب الكثير من السياح من شتى أنحاء العالم من اجل التمتع بسحر التسوق كما يوجد بها مناطق جذب تراثيه عده فقد أصبحت تستقبل ملاين السائحين سنويا الذين ياتون إليها من مختلف أنحاء العالم .

اللغة العربية والانجليزية هما أولى اللغات الاكثر أستخداما فى دبى واما عن الديانة الاسلامية فأكثر سكان دبى يدينون بلإسلام فـ يعتبر الإسلام اسلوبا للحياه فى مدينة دبى ولانها مدينه متسامحه فأنها ترحب بجميع السائحين من مختلف الأجناس والاديان وتفتح ذراعيها باجمل الاماكن السياحية وأكثرها تشويقا لكل زائر لارضها.

 فى دبى سبل الترفيه والراحة والاستجمام هما الدعاية لمدينة الترفية العالمية دبى فهناك فى كل شبر مكان سياحى مشهور سواء فنادق او منتجعات سياحية أو مدن الترفيه للاطفال ستجد النوادى الليلية والحفلات العالمية والاماكن السياحية الاكثر شهرة مثل  دبى مول:

 الذى يوجد به قاعات سينما ومطاعم ومحلات تعرض اشهر الماركات العالمية

 

 

إماره دبى:

 هى إماره من ضمن إمارات دوله الإمارات العربيه المتحده وتعتبر ثانى أكبر إماره فى الأتحاد بعد أبو ظبى التى تحد دبى من جهه الغرب كما تحد إماره دبى إماره الشارقه من جهه الشرق وتعتبر إماره دبى بمثابه العاصمه الأقتصاديه لدوله الأمارات العربيه المتحده وهى دوله متقدمه ومزدهره إقتصاديا فقد تطورت تطورا كبيرا خلال السنوات الماضيه فيأتى إليها المستثمرين من مختلف انحاء العالم وذلك بسبب عدم وجود نظام ضريبى مردع بها و أهم ما يميزها هو انها لا تعتمد كليا على الايرادات النفطيه حيث يعتمد إقتصادها على التجاره والخدمات الماليه والعقارات بالاضافه إلى السياحه التى تشكل مصدر هام من مصادر الدخل بالدوله .

المناخ تمتاز دوله دبى بمناخ شديد الحراره صيفا ورياح رطبه وتصل درجات الحراره إلى 40 درجه نهارا بينما تصل ليلا إلى 30 درجه مئويه وتتشابهه طبيعه دبى مع طبيعه دوله الإمارات العربيه المتحده والخليج وأهم ما يميزها هو الطابع الصحراوى وكثره الواحات الساحره التى تجذب الأنظار إليها ومن اهم تلك المناطق منطقه الذ يد ومنطقع العين ومنطقه ليوا وغيرها وتنتشر الكثبان الرملية الساحره والتضاريس الشاسعه التى تضفى جمالا خلابا وتجعل المنطقه من أهم مراكز الجذب السياحى أشهر السلاسل الجبليه بدوله الإمارات

 سلسله جبال حجر:

 التى تمر بثلاث مناطق شبهه جزيره مسندم وعمان والمناطق الشرقيه للإمارات حتى تصل إلى رأس الخيمه وتنبعث من السلسله وديان وأخاديد تستخدم فى الزراعه مراحل تطور إماره دبى مرت إماره دبى بمراحل تطور عده فى الأونه الأخيره حيث شهدت دبى تطورا أقتصاديا وثقافيا وحضاريا كبيرا على مستوى العالم بأسره، إذ تحولت من سكوت الصحراء الشاسعه إلى ضجر السوق وشهدت العديد من الفعاليات التى لا تنسى ولا يمكن ان تمحى من الذاكره فأصبحت تقدم أشكالا مختلفه من الفعاليات والنشاطات للسائح إذ يستطيع السائح القيام بالكثير من الاشياء فى يوم واحد كالانتقال إلى الجبال الوعره ومشاهده الكثبان الرمليه ثم الذهاب الشواطئ الرمليه والأستمتاع بالحدائق والغناء ومن القرى الموجوده وسط سهول الرمل إلى الأماكن السكنية الحديثه والفاخره، ومن البيوت الأثريه العريقه ذات الأبراج المزخرفه بالتاريخ إلى مراكز التسوق الحديثة وبذلك فإن ذلك التباين هو سر نجاح إماره دبى فهو يضفى عليها طابع وشخصيه خاصه بها يجعل منها مجتمع عالمى يتعايش بأسلوب يجمع بين جميع الثقافات وعلى الرغم من ذلك فسنجد أن دوله دبى تعتز بتراثها وحضارتها العتيقه وثقافتها الدينيه النابغه من قلب الجزيره العربيه .

السياحة فى دبى:

 تتميز دبى بثلاثه مواقع حفريات أساسيه تتواجد فى مناطق الحميرا والصفوح والقصيص . تضم منطقتى القصيص والصفوح مقابر تعود إلى أكثر من الفى عام وتضم منطقه الجميرا أثار تعود إلى القرن السابع والخامس عشر . وهذه المناطق محظوره الدخول من قبل العامه ولكن مديرى الرحلات يحصلون على تصاريح الدخول للسياح من متحف دبى من اجل دخول هذه المناطق البستكية تقع هذه المنطقه فى بر دبى شرق المدينه وتمتد على طول الخور بمسافه حوالى ثلاثمائه متر تقريبا وتمتد ناحيه الجنوب حوالى مائتى متر وقد تم إنشاء منطقه البستكبه حوالى عام 1890م وأهم ما يميزها هى الزخارف الجصيه والبراجيل العاليه الارتفاع وأعمال النجاره التى تلفت الأنظار إليها من جميع الزوار وتعتير هذه المدينه اكبر دليل على تطور فن العماره والتطور الحضرى والمدنى للمنطقه فهى تترك انطباعا هائلا فى نفوس الناظرين وتجذب كل من يذهب إليها بالأضافه إلى ذلك فسنجد فى منطقه البستكبه أنتشارا كبيرا للبيوت القديمه المبنيه من الحص والصخور وأهم ما يميز هذه البيوت هى الأحواش الضيقه والطرقات الضيقه والابراج الهوائيه و السكيك- والذى يعطي ظلا هائلا على الجدران ويساعد في زيادة سرعة الرياح، وتمثل هذه المنطقه أهم المناطق الأثريه العتيقه فى منطقه الخليج التى احتفظت بتاريخها المعمارى حتى الأن ويستطيع للزائرين مشاهده نماذج العمارة القديمه كاالنوافذ الخشبية المنقوشة والزخارف الجصية والأبواب الخشبيه والتيجان

مسجد الجميرا:

 تحتوى عماره دبى عدد هائل من المساجد الفخمه ومن أجمل مساجدها مسجد الجميرا الذى يمثل تحفه الفن الأسلامى ورقى العماره الحديثه بدبى ويعتبر النسجد اداه هامه لهواه التصوير خاصه فى فتره المساء عندما تتزايه إناراته فتضفى عليه رونقا وجمالا ويعتبر هذا المسجد أحد أكبر مساجد دبى ومثالا هاما على تطور العماره الحديثه بالدوله وهو مبنى بأسلوب الدوله الفاطميه فى العصور الوسطى ويتمتع السائح بمشاهدته ليلا حينما تسلط الأضواء على واجهاته الأربع المسجد الكبير يقع بالقرب من ديوان الحاكم إلى جانب بر دبى من الخور ويصل طول مئذنته إلى حوالى 70 مترا وهى تعتبر أطول مئذنه بالمدينه ويتميز المسجد بوجود 45 قبه صغيره وتسعه قباب كبيره جعلت منه مكانا خاصا ومميزا لممارسه شعائر العبادات

 برج نهار:

 هو برج كبير تم تشيده بهدف الدفاع عن الجزء الشرقى والشمالى لمدينه دبى وهو احد ثلاثه مراكز المراقبه التى شيدت من أجل حراسه المدينه القديمه ويمثل البرج مركز جذب لهواه التصوير.

About the Author

Leave a Reply

*